لك القوة والمجد والبركة والعزة إلى الأبد.أمينعمانوئيل إلهنا وملكنا
 
الرئيسيةالرئيسية  تحيا مصرتحيا مصر  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  
عزيزى الزائر اذا اعجبك موضوع بالمنتدى يمكنك
أن تضغط على زر أعجبنى اعلى الموضوع
عزيزى الزائر ان اعجبك موضوع يمكنك ان تكون اول من يشاركه لاصدقائه على مواقع التواصل مثل الفيس بوك والتويتر بالضغط على زر شاطر اعلى الموضوع

شاطر | 
 

 دحض المعمودية بالرش او السكب ولماذا يؤخرون سر الميرون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


رقم العضوية : 1
البلد - المدينة : cairo
عدد الرسائل : 7780
شفيعك : الملاك ميخائيل
تاريخ التسجيل : 30/06/2007

مُساهمةموضوع: دحض المعمودية بالرش او السكب ولماذا يؤخرون سر الميرون   الإثنين 22 نوفمبر 2010 - 10:19

7-
المعمودية بالرش ولا بالسكب ولا بالتغطيس


+ أن الكنيسة الواحدة المقدسة الجامعة الرسولية
تتمم سر المعمودية منذ القديم بثلاث غطسات وفقاً لتعليم الرب والتسليم الرسولى ،
ولكن بعض الكنائس ابدلت التغطيس بالرش والسكب مع انها كانت معتادة ان تتمم هذا الر
بالتغطيس حتى القرن الثالث عشر واحواض المعمودية لاتزال قائمة فى أقدم هياكل
ايطاليا وهى شهود تنادى بصراحة عن هذه الحقيقة . ولكنهم ابوا الا مخالفة
التعاليم الالهية والتسليمات الرسولية التى سلمتها الكنيسة ، وهى اتمام هذا السر
المقدس بالتغطيس دون السكب والرش ويتضح ذلك مما يلى :


1- ان السيد المسيح له المجد رئيس ايماننا ومكمله
الذى لم يعتمد احتياجا للعماد بل تعليما ورسما لنا حتى نتبع مثاله ونقتفى اثره تمم
عماده بالتغطيس كما يقول الكتاب : " فلما اعتمد يسوع صعد للوقت من الماء " ( مت 3 :
16 ) . وهذا دليل على ان السيد كان مغموراً وداخلا فى الماء قبل صعوده.


2- إن الرسل الاطهار الذين
سلمونا وديعة الإيمان هكذا تمموه بالتغطيس كما نرى فى عماد فيلبس للخصى ( أع 8 : 37
- 39 )


3- لأن المعمودية دعيت فى
الكتاب المقدس دفنا وغسلا كقول بولس الرسول " مدفونين معه فى المعمودية التى فيها
أقمتم ايضا معه ( 1 كو 2 : 12 )

وقوله " لانكم الذين أعتمدتم بالمسيح قد لبستم المسيح " ( غل 3 : 27 )

" ام تجهلون اننا كل من اعتمد ليسوع المسيح اعتمدنا لموته فدفنا معه بالمعمودية " (
رو 6 : 3 و 4 )

وقوله " لا بأعمال بر عملناها نحن بل بمقتضى رحمته خلصنا بغسل الميلاد الثانى
وتجديد الروح القدس " ( تى 3 : 5 )

ومن المعلوم ان الدفن لا يكون بالرش والسكب بل بالتغطيس الكلى فى قلب جرن
المعمودية.


4- القديس بطرس الرسول يمثله
بالطوفان بقوله " الذى مثاله يخلصنا نحن الأن أى المعمودية لا إزالة وسخ
الجسد بل سؤال ضمير صالح عن الله بقيامة يسوع المسيح " ( بطر 3 : 11 ) وإذا كان هو
مثال الطوفان فلا يتم إلا بالانغمار فى الماء لا بالسكب والرش.


5- إن لفظة معمودية معناها
اللغوى صبغة ، وصبغ الشئ لا يكون بالرش والسكب بل بالتغطيس ووضع الشئ فى السائل
وكبسه كبسا شديداً حتى يتلون باللون المراد صبغه به .


وما احسن قول القديس كيرلس
الاورشليمى عن ذلك " كما ان الذى يدخل فى الماء ويعمد ينغمربالمياه من كل جهة
هكذا قد اعتمدو
ا تماما من الروح ايضا لكن الماء يغمر
المعتمد من الخارج تماما واما الروح فإنه يعمد النفس داخليا بلا انقطاع "


فمما تقدم يتضح ان نضح الماء وسكبه الذى تستعمله
بعض الطوائف ما هو الا بدعة وتعليم غريب ترفضه التعاليم الانجلية وترذله القوانين
والتسليمات الرسولية ، فإثبتوا على قديم معتقدكم ولا تساقوا بتعاليم متنوعة وغريبة



********************************************************************


8-
لماذا يؤخرون سر الميرون


+ إن الكنيسة المقدسة الجامعة الرسولية قد إعتادت
منذ القديم حسب التعاليم الالهية ووفقا للتسليم الرسولى أن تمنح سر الميرون المقدس
للمعتمدين حالاً بعد خروجهم من حميم المعمودية . لإننا بسر المعمودية ننال الولادة
الثانية وتعطى لنا القوة الالهية لما هو للحياة والتقوى وندخل فى ملكوت النعمة ،
واما بسر الميرون المقدس فنمنح موهبة الروح القدس ونعمة التثبيت التى تحفظ لنا تلك
القوة وفقا لقول الرسول بولس " ولكن الذى يثبتنا معكم فى المسيح وقد مسحنا هو الله
الذى ختمنا ايضا واعطى عربون الروح فى قلوبنا " ( 2 كو 1 : 21 ، 22 ) فلذلك يلزم ان
يتم بعد المعمودية حالا حسبما علم وعمل الرسل الاطهار واباء الكنيسة الافاضل ، ولكن
كنيسة روما خالفت التعليم الالهى والتقليد الرسولى فى سر الميرون حيث لا منحه
للاطفال المعتمدين حالا بل تؤخره الى ان يجوزوا سن الطفولة مدعية بأنه يجب الاشتراك
فى هذا السر بعقل ومعرفة وفطنة كافية ولكن كلام الله والتعاليم المسلمة لنا ترفض
وترذل هذا التعليم الجديد الذى ظهر فى نحو الجيل الثالث عشر.


1- إن
السيد المسيح له المجد حين صعد من الماء فى عماده الأقدس " إذ السموات قد انفتحت له
فرأى روح الله نازلا مثل حمامة وآتيا اليه " فمن ذلك نتعلم ان الروح القدس يحل
علينا بواسطة سر الميرون بعد المعمودية حالا.


2- ان الرسل الاطهار الذين
سلمونا وديعة الايمان سالمة كانوا يتممون هذا السر المقدس بوضع الايدى بعد
المعمودية حالا ، كما نرى ذلك فى ما عمله بولس الرسول مع تلاميذ أفسس ، " اذ قال
لهم هل قبلتم الروح القدس ، قالوا ولا سمعنا انه يوجد الروح القدس ، فعمدهم باسم
يسوع ولما وضع بولس يديه عليهم حل الروح القدس عليهم " ( أع 19 : 1 - 6 ) وكما
نشاهد ذلك ايضا حين سمع الرسل الذين فى اورشليم ان السامرة قد قبلت كلمة الله
ارسلوا اليهم بطرس ويوحنا الذين لما نزلا صليا لاجلهم لكى يقبلوا الروح القدس لانه
لم يكن قد حل على احد منهم ، غير انهم كانوا معتمدين باسم الرب يسوع ، حينئذ وضعا
الايادى عليهم فقبلوا الروح القدس ( أع 8 : 14 - 17 ) فمن ذلك يتضح ان الرسل
كانوا يتممونه حالا بعد المعمودية.


3 - أن آباء الكنيسة فى
الأجيال الاولى كانوا يتممونه حسب التعليم الرسولى ، ودونك شهادة العلامة
ترتوليانوس الذى عاش فى الجيل الثانى قال " بعد خروجنا من حميم المعمودية مسحنا
بزيت مقدس تبعا للتكملة القديمة كما كانوا يدهنون بزيت القرن لنوال الكهنوت .. ، ان
المسحة المقدسة تتم علينا جسديا لكننا نستثمر منها ثمارا روحية كما فى المعمودية
حيث نعتمد جسديا بالماء ونستثمر أثمارا روحية اذ نتنقى من خطايانا وبعد ذلك توضع
اليد التى مع البركة لتستدعى الروح القدس وتحضره " وكفى بهذه الشهادة مؤونة ايراد
اقوال الاباء الكثيرة التى توضح هذه الحقيقة عينها.


4- انهم بهذا الفعل المخالف
يحرمون الاطفال من هذه النعمة التى تنحهم هبة الروح القدس وقوة التثبيت التى يحق
لهم ان يشتركوا فيها كما يشتركون فى غيرها من الاسرار وإلا فيلزمهم يؤخروا سر
العماد ايضا الى بلوغهم السن الكافية ، ولكننا نراهم بخلاف ذلك يمنحوهم سر
المعمودية على إيمان والديهم وأشابينهم ، ويشهد الكتاب المقدس ان يوحنا قد أمتلا
بالروح القدس وهو لا يزال فى بطن امه . فلماذا لا يجرون ويتممون هذا الامر ايضا فى
سر الميرون ؟


5- ان الكنيسة لا تضمن حياة
الاطفال الى تجاوزهم سن الطفولة فلربما فاجأهم الموت قبل ان يبلغوه كما يحدث كثيرا
فتكون الكنيسة اذا حرمت الاطفال احسن المواهب وافضل الخيرات والبركات . ولماذا
تمنعه الاطفال من حلول الروح القدس وقد امتلا منه يوحنا المعمدان وهو فى بطن امه .


اما انتم يا ابناء الكنيسة
الارثوذكسية فأحبوا كنيستكم الشفوقة المحبوبة التى لم تمنع عنكم خيراتكم ولا حرمتكم
مواهب الروح القدس فإثبتوا فى تعليمها ولا تنقادوا وتساقوا بتعاليم متنوعة وغريبة.

(**********++++المسيح قام بالحقيقة قام++++**********)
rere: 

برجاء من القارئ العزيز ان كنت إستفدت واعجبك الموضوع إضغط على كلمة أعجبنى


كما يمكنك نشره لاصدقائك سواء على الفيس بوك او تويتر



وتقبلوا تحياتى



بيمن حبيبى صلى من اجلى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elmalak.ahlamontada.com
 
دحض المعمودية بالرش او السكب ولماذا يؤخرون سر الميرون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الملاك :: الحياة الكنسية :: التاريخ الكنسى-
انتقل الى: