منتدى الملاك

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتدى الملاك

لك القوة والمجد والبركة والعزة إلى الأبد.أمين +++عمانوئيل إلهنا وملكنا

عزيزى الزائر اذا اعجبك موضوع بالمنتدى يمكنك
أن تضغط على زر أعجبنى اعلى الموضوع
عزيزى الزائر ان اعجبك موضوع يمكنك ان تكون اول من يشاركه لاصدقائه على مواقع التواصل مثل الفيس بوك والتويتر بالضغط على زر شاطر اعلى الموضوع

تذكار رجوع رفات جسد مار مرقس الرسول كاروز الديار المصرية . وفيلم عن عودة الرفات مع مديحة للرسول

Admin
Admin
Admin

رقم العضوية : 1
البلد - المدينة : cairo
عدد الرسائل : 7831
شفيعك : الملاك ميخائيل
تاريخ التسجيل : 30/06/2007

gamal تذكار رجوع رفات جسد مار مرقس الرسول كاروز الديار المصرية . وفيلم عن عودة الرفات مع مديحة للرسول

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء 24 يونيو 2015 - 18:44




تذكار رجوع رفات جسد مار مرقس الرسول كاروز الديار المصرية . وفيلم عن عودة الرفات مع مديحة للرسول  Www.ava-kyrillos.com-3ed5b07879
22 يونيو 1968
في مثل هذا اليوم رجع جسدك الطاهر ياكاروزنا الطاهر مرقس ، وحملك باكرام جزيل البابا كيرلس السادس خليفتك ال 116 ، بعد ان تسلمه من البابا بولس السادس بابا روما . وكنت قد أتيتَ الينا في القديم وأنرتَ علينا بواسطة إنجيلك الثمين ووضعت صورة إيمان الكنيسة في القرن الأول، وأخرجتنا من الظلمة إلى النور الحقيقي... بددت الأوثان وشهدت لآلام المخلص بشهادة دمك، بعد أن تعذبت في شوارع مدينة الأسكندرية. صحيح أنهم عذبوك لكن بعد أن حطمت آلهتهم وأدخلت كثيرين منهم إلى حظيرة الإيمان... هم أطفأوا شعلة حياتك الأرضية ولكنك أشعلت نور شعلة الخلاص في المدينة العظمى الأسكندرية المُحبة للمسيح وفي كل الديار المصرية... حقًا لقد أتيت إلينا بنور المعرفة الحقيقية، وقد بدأت إنجيلك كأسد صوته صارخ في البرية.
اختارك السيد الرب ودعاك وتلمَذك فاستضفته ودعوته في بيتك (علية صهيون) التي صارت باكورة لكل خدمة مسيحية في المسكونة كلها... بيتك أول كنيسة في العالم (أع ١٢ : ١٢) وقد عاينت أعمال الخلاص منذ بداياتها ملازمًا ومعاينًا لعظمته كل حين... كنت مع الذين يملأون الأجران في عرس قانا الجليل، ومع الجموع عند إشباع الخبز، وحضرت العشاء الأخير وتسلمت تعليم سر الإفخارستيا، وكنت من أقرب الشهود لحياة السيد الرب بعد أن اختارك مع السبعين رسولاً منذ البدء، فدُعيت عن حق وجدارة بالمعلم والرسول وناظر الإله.
أقمت بيتك الكبير الذﻱ اتسع لكل الرسل والتلاميذ فكان موضع ضيافة وخدمة مسيحنا القدوس... حضرت كصاحب للعلية مع شركائك القديسين خدمة غسل الأرجل، وعاينت اتضاع المخلص الذﻱ صار اتضاع حياتك وسيرتك... وتسلمت طقس تأسيس العهد الجديد واستقيت الدم الكريم من يد المخلص... وحضرت كل حوادث القبض على الفادي كشاهد عيان، إذ أن المسيح داس المعصرة في بستان جسثيماني بستانك المملوك لك.
اختارك وعيَّنك بعينه الفاحصة الطوباوية ليُظهر بك قوته ومجده وليُخزي بك الحكماء، أقامك لتذهب وتكرز وتأتي بثمر ويدوم ثمرك، فأخبرت به وشهدت للحياة الأبدية التي كانت عند الآب وأُظهرت لك فتشبهت برئيس الحياة في العمل والإيمان ونشر سر إنجيل مجد المسيح بالغنى الذﻱ لا يُستقصىَ الذﻱ لرحمة الله. رافقت السيد الرب في جولاته في المجامع حيث كان يعلِّم بسلطان ويشفي كل مرض وسقم في الشعب، وقد عاينت أمجاده وحياته وقد دعاك وكيلاً لأسراره وأرسلك بلا كيس ولا مذود وكان هو كنزك وفضتك وخبزك وطعامك وسندك، فأتيت إلينا إلى مصر حاملاً سراج الإنجيل، وألقيت شبكة الكرازة التي لا زالت مطروحة ويقوم الرب بملئها طوال زمان الدعوة والكرازة.
إنك من الخميرة الصغيرة التي خمَّرت العالم كله، وقد أُعطيت مفاتيح ملكوت السموات وبشرت بالسر العظيم الذﻱ للخلاص بعد أن رأيت قيامة الرب ببراهين كثيرة وبعلامات مُلزِمة، وبعد أن نلت قوة الأعالي والمواهب وكل معرفة روحية كحسب وعد الله الصادق.
عاينت الآلام منذ بداياتها بعد أن أكل المسيح الفصح في بيتك، وبعد أن صلى في معصرة الزيتون التي كانت مزرعة معيشة أسرتك... فسجلت القبض والمحاكمة والآلام، وراقبت عن كثب الآلام الخلاصية حتى خشبة الصليب وعدت مكسور القلب ومعك العذراء مريم إلى العلية حتى رأيت الحي القائم من بين الأموات حيًا ممجدًا.
مكثت في العلية كوصية الرب ولم تفارقها مع التلاميذ وامتلأت من الروح القدس ونلت السلطان الرسولي وتكلمت بالروح وببرهان القوة، لذا جاء إنجيلك شهادة شاهد العيان والناقل للحق كما هو... حيًا ينبض بواقع الحياة وبسيرة التعليم السماوﻱ. فيا لعظم بيتك أول كنيسة مسيحية في العالم، والذﻱ شهد الفصح وغسل الأرجل والذﻱ كان مكان اجتماع الرسل بعد الصلب وحل فيه الروح القدس يوم الخمسين.
أسستَ كنيسة مصر وصرت عامودها وبطريركها الأول ومبدد الأوثان فيها... عشت فيها وكرزت ودبرت خدمتها وأقمت لها الطغمات والرتب وصليت فيها قداسك الذﻱ وضعته لخدمة الذبيحة المقدسة والذﻱ نصليه حتى الآن... وبنيت الكنيسة المصرية يا رجل القوة والبأس وأسد الكرازة... لسانك عطر وفمك خزانة ملكية وريشة قلمك ذهبية وصوتك الحلو وقداسك نلهج به حتى الآن... ألقيت البذار ورويتها فنمت كحبة الخردل حتى صارت شجرة كبيرة ومجيدة من أقاصيها إلى أقاصيها تضم من كل القطعان والشعوب، صبغت الكثيرين بالصبغة المقدسة واجتذبت كثيرين بشبكة الخلاص في وادي النيل وفي الخمس مدن الغربية محققًا نبوءة إقامة مذبحًا للرب في وسط أرض مصر وعامودًا عند تخومها، وأنشأت في الأسكندرية أول مدرسة لاهوتية في العالم.
ربطوك وعذبوك وسجنوك وجروك في شوارع الأسكندرية ؛ لكن المخلص شددك وعزاك أيها البشير الإنجيلي قبل أن يقطعوا رأسك فنلت الأكاليل وكان دمك أيها الكاروز باكورة دماء شهداء كنيستنا التي أفاضت البركة وبذار الإيمان...
اذكر كرازتك في ربوع مصر واطلب من أجل مكروزيك كل حين يا ناظر الإله الإنجيلي مرقس الرسول الطاهر والشهيد.



(**********++++المسيح قام بالحقيقة قام++++**********)
rere: 

برجاء من القارئ العزيز ان كنت إستفدت واعجبك الموضوع إضغط على كلمة أعجبنى



كما يمكنك نشره لاصدقائك سواء على الفيس بوك او تويتر




وتقبلوا تحياتى




بيمن حبيبى صلى من اجلى
تذكار رجوع رفات جسد مار مرقس الرسول كاروز الديار المصرية . وفيلم عن عودة الرفات مع مديحة للرسول  Pbucket
تذكار رجوع رفات جسد مار مرقس الرسول كاروز الديار المصرية . وفيلم عن عودة الرفات مع مديحة للرسول  61370010
تذكار رجوع رفات جسد مار مرقس الرسول كاروز الديار المصرية . وفيلم عن عودة الرفات مع مديحة للرسول  Sampdb10

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 23:40