منتدى الملاك

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتدى الملاك

لك القوة والمجد والبركة والعزة إلى الأبد.أمين +++عمانوئيل إلهنا وملكنا

عزيزى الزائر اذا اعجبك موضوع بالمنتدى يمكنك
أن تضغط على زر أعجبنى اعلى الموضوع
عزيزى الزائر ان اعجبك موضوع يمكنك ان تكون اول من يشاركه لاصدقائه على مواقع التواصل مثل الفيس بوك والتويتر بالضغط على زر شاطر اعلى الموضوع

    ماهو الحب

    كرستين
    كرستين
    ملاك محب
    ملاك محب


    رقم العضوية : 56
    البلد - المدينة : المنيا
    عدد الرسائل : 424
    شفيعك : الملاك ميخائيل
    تاريخ التسجيل : 05/08/2007

    cc ماهو الحب

    مُساهمة من طرف كرستين الأربعاء 18 يونيو 2008 - 3:21

    هناك فرق كبير جدآ بين المحبة فى معناها الحقيقى وبين مجموعة العواطف والانفاعلات التى يسميها العالم محبة .

    لا أقلل من العواطف البشرية ولكن ليست هذه المحبة ,لان المحبة هى طبيعة الله :

    ومن لا يحب لم يعرف الله لان الله محبة .1يو 4 :2

    وقطعآ لا توجد كلمات بشرية أو تصورات بشرية يمكن أن تعبر عن معنى المحبة .لان المحبة هى الله والله هو المحبة .فهل يمكن أن نحتوى الله بالعقل وندرك طبيعته ولكن لان الله محبة ويريد لنا أن ندرك ونعرفه لذلك أرسل لنا أبنه الوحيد وفى صورة أنسانا لكى يمكن أن نتفاهم معه وندرك لغته لانه يتكلم معنا بنفس كلماتنا . ولم أرد الله أن ندرك معنى المحبة أرتفع المسيح على الصليب فما هى المحبة هى :

    ++تخلى الابن الوحيد عن مجده فى السماء ونزوله على الارض ,ترك الابن الوحيد مجد السماء الذى لا يوصف ثم قبوله شكل العبد .

    ++هى قبول المسيح أن يتهم ويحاكم ظلم وهو لا يفعل شيئ بل يتذلل و لا يفتح فاه لانه لو تكلم سوف يبيد هؤلاء المنافقين الشاهدين عليه بالزور ولكن هو يحبهم ويريد خلاصهم فتذلل ولم يفتح فاه .

    ++هى أن يقبل المسيح أن يصلب فى عار وخزى وضعف ويمد يديه لتسمر على الصليب ويتحمل كل هذا العار دون أن يتكلم وهو يرى من بعيد خلاص كل من يحبهم عن طريق هذا العار والصليب .

    ++هى قبول المسيح أن يأخذ له جسد قابل للموت والضعف ,ثم يموت وهو القيامة والحياة حتى يبيد الموت بموته .

    وهذا بأختصار المحبة بدون كلام لان الكلام يضعف مفهوم المحبة المحبة لا تدرس ولا تفهم المحبة الحقيقية تحس المحبة لا يمكن أن نعرفها بكلمة لانها غير محدودة.

    والكلمات محدودة وتحد من طبيعتها ولا كل الكلمات التى عرفها الانسان ولا التى يمكن أن يخترعها تستطيع أن تعبر عن مفهوم المحبة .

    ولكن من يريد أن يعرف ما هو الحب ليس هناك طريق أخلر سوى التقدم الى المسيح فهو جاء لكى يعلن عن معنى المحبة .

    من يتقدم الى المسيح ويحاول أن يتعرف عليه بطريقة شخصية .ويتلامس معه ويتكلم معه ويطلب منه أن يشعر به خلال يومه وخلال المواقف التى يقابلها ,حينئذآ يمكن أن يلمس المحبة ويتذوقها .من يريد أن يعرف ما هو الحب .
    عليه أن يدخل كثيرآ مخدعه وبفلب صادق يتكلم مع المسيح ويطلب منه طلب

    محدد عرفنى ذاتك يارب ؟؟

    ومتى أنار عليه المسيح بنوره وابتدء تتحرك محبة المسيح فى قلب الانسان يكون وضع قدمه على طريق معرفة المحبة والعلامة الفرح الشديد الذى لاينطق به :

    وان كنتم لا ترونه الآن لكن تؤمنون به فتبتهجون بفرح لا ينطق به ومجيد بط 1 : 8[
    المحبة هى المسيح والمسيح هو المحبة من يكون علاقة شخصية مع المسيح ويشعر به فى حياته فى صحوه وفى نومه يكون قريب من أدراك معنى المحبة .
    وهناك وجه منظور من المحبة وهو الذى يفرق بين الحب فى حقيقته وبين الحب بمفهوم العالم وهذا الوجه المنظور هو البذل .

    لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل
    من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية يو 3 : 6


    الحب فى العالم أنانى يتعلق بذاتى فأنا أحب شكل محدد أذا تغير هذا الشكل تغير الحب .

    أنا أحب لون عين معين _ لون شعر معين _ وجه معين _ مستوى أجتماعى معين ...الخ

    فالحقيقة أن أحب ذاتى ومن يعطينى متطلباتى هو الذى أحبه هذا هو حب العالم .

    أما حب الله حب لا يتعلق بالمحبوب بل بالمحب فالله أحبنا ونحن خطاة مستحقين الموت وهو الذى له الحكم ولكن لم يحكم علينا بالموت ولكن بذل أبنه فداء عنا لكى نحيا وهو يستمر فى حبه وحبه لا يتغير ولا يتقلب .

    هذه بعض الكلامات التى تقرب بصورة ضعيفة جدآ معنى المحبة ولكن من يريد أن يعرف ماهى المحبة فالباب مفتوح أمامه ليعرف المسيح من قرب بصورة شخصية وحينئذا سوف يعرف معنى المحبة بطريقة لا ينطق بها ولا يمكن أن تعبر عنها الكلمات .

    والرب يهدي قلوبكم الى محبة الله والى صبر المسيح تس 3 : 5

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 23 يوليو 2024 - 3:03