منتدى الملاك

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتدى الملاك

لك القوة والمجد والبركة والعزة إلى الأبد.أمين +++عمانوئيل إلهنا وملكنا

عزيزى الزائر اذا اعجبك موضوع بالمنتدى يمكنك
أن تضغط على زر أعجبنى اعلى الموضوع
عزيزى الزائر ان اعجبك موضوع يمكنك ان تكون اول من يشاركه لاصدقائه على مواقع التواصل مثل الفيس بوك والتويتر بالضغط على زر شاطر اعلى الموضوع

بلاغ للنائب العام ضد رئيس مجلس الشعب ... تابع

Admin
Admin
Admin


رقم العضوية : 1
البلد - المدينة : cairo
عدد الرسائل : 7832
شفيعك : الملاك ميخائيل
تاريخ التسجيل : 30/06/2007

gamal بلاغ للنائب العام ضد رئيس مجلس الشعب ... تابع

مُساهمة من طرف Admin الإثنين 7 يونيو 2010 - 7:08

تقدم "بيتر النجار" المحامي، ببلاغ للنائب العام ضد الدكتور "فتحي سرور" رئيس مجلس الشعب؛ للطعن على نص المادة (276) من قانون العقوبات؛ لمخالفتها لنص المادة (40) من الدستور، حيث تنص المادة ( 276 )، والتي بصددها البلاغ أن الأدلة التي تُقبل وتكون حجة على المتهم بالزنا هي القبض عليه حين تلبسه بالفعل، أو اعترافهـ أو وجود مكاتيب أو أوراق أخرى مكتوبة منه، أو وجوده في منزل مسلم في المحل المخصص للحريم.
المادة (276) والتفرقة بين مختلفي الديانة
وقال "بيتر النجار" في تصريح خاص لـ( الاقباط متحدون ): أن نص هذه المادة وما ورد به، يشير إلى أن الزنا المحرم هو الذي يكون بتواجد شخص غريب في منزل مسلم، وهنا نجد التفرقة بين مختلفي الديانة، ضاربًا بنص المادة ( 40 ) من الدستور، والتي تنص على الحريات والمساواة، عرض الحائط.

الأحكام القضائية تستند إلى هذه المادة
وأضاف "النجار": إن ما يؤكد هذه المفارقة، الإحكام القضائية الصادرة من المحاكم المصرية فى هذا الشأن مدللاً يالحكم الصادر من الدائرة جنح 15 مايو ، في القضية رقم (4624) لسنة 2009 ، حيث قُضى بالإافراج عن مرتكب الجريمة المسلم الذي ارتكب الزنا؛ لكونه قد ارتكب الزنا في بيت مسيحي وليس بييت مسلم.
مطالبة "سرور" بالتدخل
وأكد "النجار" أن نص هذه المادة التي تستند عليها أحكام القضاء يثير البلبة، والفتنة، والغيرة بين مختلفي الديانات، كما تثير التفرقة. وطالب "سرور" بالتدخل لتعديل نص هذه المادة لإختصاصه بالتشريع؛ حتى يتم المساواة بين بيوت المصريين جميعًا لا فرق بين مسلم ومسيحي.

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 8 ديسمبر 2022 - 4:53