منتدى الملاك

لك القوة والمجد والبركة والعزة إلى الأبد.أمين +++عمانوئيل إلهنا وملكنا

عزيزى الزائر اذا اعجبك موضوع بالمنتدى يمكنك
أن تضغط على زر أعجبنى اعلى الموضوع
عزيزى الزائر ان اعجبك موضوع يمكنك ان تكون اول من يشاركه لاصدقائه على مواقع التواصل مثل الفيس بوك والتويتر بالضغط على زر شاطر اعلى الموضوع

الصوم .. والسماح بأكل السمك

emy
emy
ملاك مشرف
ملاك مشرف

رقم العضوية : 4
البلد - المدينة : egypt
عدد الرسائل : 2189
شفيعك : الملاك ميخائيل
تاريخ التسجيل : 03/07/2007

default الصوم .. والسماح بأكل السمك

مُساهمة من طرف emy في الإثنين 2 مارس 2009 - 12:45

سؤال : سألني صديق غير مسيحي عن الصوم فقال أنا أعرف أنكم تصومون عن أي شيء فيه روح ، فلماذا تأكلون السمك فى الصوم الصغير و لا تأكلونه فى الصوم الكبير ؟ و معنى هذا انه يوجد فرق في الصوم فهل طريقة الصوم هذه مذكورة فى الكتاب المقدس ؟

الجواب ( بقلم نيافة الانبا غريغوريوس )

التعبير الاصح والادق أننا نصوم صوماً إنقطاعياً إلى ساعة معينة ، إلى التاسعة من النهار ،وفي الاصوام التي فى المرتبة الاولى و منها الصوم الكبير و ما في حكم الصوم الكبير ، إلى الغروب ، وهذا الصوم نتناول فيه مأكولات نباتية ، نحن نأكل مأكولات نباتية بعد فترة الانقطاع من الطعام ، وهذه هي حياة الانسان الاول لان الانسان اصله نباتي ، القاعدة الحقيقية ان الانسان اصله نباتي ، لذلك عندما خُلق الانسان اُعطى أن يأكل من النباتات . ولم يُسمح له بأكل اللحوم ابدا إلا بعد الطوفان ، وهذا معناه أن الانسان ظل نباتياً بضعة الاف من السنين ، من آدم الى نوح ، وقُدرت هذه المدة بنحو 2256 سنة ، على اى الاحوال الفترة من آدم الى نوح كان الانسان فيها نباتياً ، ولذلك كان على الرغم من حكم الموت ، الا ان الانسان كانت صحته احسن كثيراً مما صارت إليه بعد ذلك ، و لهذا بدأ سن الانسان يهبط ابتداء من سام وهو ابن نوح مباشرة .

أما موضوع السمك ، فالواقع انه غير منطقي ، لقد سُمح به تجاوزاً فى الاصوام التي فى المرتبة الثانية ، للتخفيف ، إنما الوضع الاصيل هو الانقطاع عن الطعام ثم نأكل مأكولات نباتية ، وهذا الوضع الاصيل متبع فى الصوم الكبير ، والاصوام التى في مرتبة الصوم الكبير ، مثل الاربعاء و الجمعة و اسبوع الالام و البرمون و صوم يونان ، أي الاصوام التي فى المرتبة الاولى نسير فيها على القاعدة الاصلية ، انما الاصوام الثانية التى تعتبر فى المرتبة الثانية ، مثل صوم الميلاد وصوم الرُسل وصوم العذراء ، لكن من الناحية الكنسية العامة فى الاصوام التى فى المرتبة الثانية ، يُسمح فيها على سبيل التخفيف أن يؤكل فيها سمك، لكن القاعدة ان ناكل نباتات ، انما سُمح بأكل السمك ( فيما عدا الاربعاء و الجمعة ) ، لان الاربعاء و الجمعة هما من اسبوع الالام ، لان الجمعة يوم الصلب ويوم الاربعاء هو يوم المشورة ،لان السمك يُعد فى مرتبة متوسطة بين النبات و بين اللحوم الاخرى فى القوة ، وفى الإثارة لشهوات الانسان ، وطبعاً هنا نتكلم عن سمك الانهار أو سمك النيل و ليس سمك القرش أوالحيتان الكبيرة فى البحر الابيض المتوسط ، فسمك الانهار و سمك النيل يُسمى علمياً من ذوات الدم البارد ، و طبعاً نفس كلمة ذوات الدم البارد تُعطى فكرة عن السبب لماذا أن هذا السمك يُسمح به على سبيل التخفيف لانه لا يرقى الى مرتبة اللحوم فى الاثارة ، لانه من جهة يعيش فى الماء و طريقة التوالد بالنسبة للسمك النيلى او سمك الانهار تختلف عن سائر الحيوانات الاخرى ، فالانثى تفرز من فمها البيض فيما يعرف بالعش ، و بعد عملية الفرز للبيض من فمها على العش يأتى ذكر السمك ، و يمر على البيض و يفرز المادة الذكرية التى بها تتلقح البويضات ، فالسمك النيلى يعد فى مرتبة متوسطة من جهة الاثارة او درجة الاثارة ، و مع ذلك ففيه نوع من التقوية ، لهذا سُمح بأكل السمك للمرضى . فمثلا يرد فى كتاب الدسقولية ( وهو تعاليم الرُسل ) يقول ان الاسقف فى السنة الاولى لرسامته يصوم السنة كلها ، و لكن إذا ضعف من كثرة الصوم فلئلا تفقد الكنيسة حيويته وقوته اللازمة للرعاية ، فيسمح له باكل السمك ليتقوى ، مثل المرضى ، هذا هو اساس السماح بأكل السمك ، ومن هنا المسالة تطورت و أصبح يُسمح بأكل السمك ، لان السمك فيه البروتين ، ويعد من أحسن الاطعمة التى فيها بروتين ، و أيضاً فيه مادة فسفورية مقوية للاعصاب ، ومقوية للمخ .

على اى الاحوال السمك فيه بروتين و فيه أيضاُ ما يغذى الجهاز العصبى و المخ لان فيه مادة فسفورية . وفى نفس الوقت ليس فيه الاثارة التى تسببها اللحوم

:confused:

أكتب رأيك مش فى حاجة ... فى الفرخة اللى قدامك!!!!


(**********++++المسيح قام بالحقيقة قام++++**********)
لا تثقل يومك بهموم غدك فقد لا تجيء هموم غدك وتكون قد انحرمت من سرور يومك

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 15 ديسمبر 2019 - 0:40