منتدى الملاك

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتدى الملاك

لك القوة والمجد والبركة والعزة إلى الأبد.أمين +++عمانوئيل إلهنا وملكنا

عزيزى الزائر اذا اعجبك موضوع بالمنتدى يمكنك
أن تضغط على زر أعجبنى اعلى الموضوع
عزيزى الزائر ان اعجبك موضوع يمكنك ان تكون اول من يشاركه لاصدقائه على مواقع التواصل مثل الفيس بوك والتويتر بالضغط على زر شاطر اعلى الموضوع

2 مشترك

قصة رائعة

كرستين
كرستين
ملاك محب
ملاك محب


رقم العضوية : 56
البلد - المدينة : المنيا
عدد الرسائل : 424
شفيعك : الملاك ميخائيل
تاريخ التسجيل : 05/08/2007

gamal قصة رائعة

مُساهمة من طرف كرستين الجمعة 26 أكتوبر 2007 - 4:44

++ بعدما عرفت معنى " القلب يعرف مرارة نفسة ... وبفرحة لا يشاركة غريب "( ام 10:14) قلت فى قلبى هذا الشخص الصامت الكل حكم علية غيبا ؟! الكل اكد ....؟!

++ فتشجعت ان اتقدم واتحدث مع هذا الشخص الصامت؟!

++ فجلست بجوارة ... وانتظرت نعمة من عند اللة .. بها اعمل .. واجد نعمة فى عينى هذا الصامت ؟!

++ وتذكرت فى قلبى طلبة كان يقولها احد الاباء قبل ان يتكلم " يارب اخلط روحك القدوس بكلمات فمى .. فتكون قدسا مقدسا لاذهان السامعين".
++ فتقدمت وقلت لهذا الشخص... اسمح لى ان اتكلم معك؟!
اعتبرنى صديقا لك ... وصدقنى انا حبيب لك ... وانا مثلك من المارين على الارض ؟!

++ اخى ... الحياة ليست نغمة واحدة ؟! ليست نغمة حزينة دائما ؟! .. ليست نغمة مفرحة دائما ؟! هى مجموعة من الانغام المتلاحقة او المتعارضة ؟! هى مجموعة من الانغام .. ويكون ايقاعها سلام على النفس التى تعمل الوصية ؟! لذا قال لنا السيد الرب " ليتك اصغيت الى وصاياى فكان كنهر سلامك وبرك كلجج البحر " ( اش18:48)

++ اخى .. كلمة الله تعمل فى الداخل فهى التى تفرح وجة القلب .. هى مضيئة تنير العينين عن بعد (مز18) .. والبعد عنها يسبب سقوطا .. وانحدارا .. ومرارة للنفس ...

++ وعندما رددت امام هذا الشخص ما قالة الرب لسليمان " بان القلب يعرف مرارة نفسة " .. وجدت ملامحة كلها اتغيرت .... ونظر الى كانة وجد ما يبحث عنة... وما يشتاق الية ؟! وتحرك كانة وجد طوقا للنجاة من الغرق .. ومن الدوامات ومن الامواج التى كانت تلاحقة ؟!

++ وقال بالم شديد ... حقا القلب يعرف مرارة نفسة " .. فقلبى انا ممرر .. وانا لست مريضا كما يظن الناس ؟! انا عقلى حاضر عندى .. انا بكامل قواى العقلية ؟! ... لكنى نادم ومتحير ؟!

++ فتعجبت .. وسالتة بحرص شديد ؟! يا اخى الحبيب ليس تطفلا منى هل من الممكن ان اعرف ما هو الامر المحير بالنسبة اليك ؟!

++ نظر الى ... ثم ركز عينية بعيدا عنى .. وسرح بعمق شديد؟! وتحولت كل ملامحة الى شخص متأثر ومتألم ؟!

++ ثم فتح فمة .. واخرج من قلبة ما يعانية من مرارة نفسة ؟!
وقال لى ما اقولة لك .. قلتة للكل ... لكى لا يزرعوا كما زرعت انا .. ولا يحصدوا .. كما احصد انا !

++ فسالتة ..؟! وانت ماذا زرعت ؟! وماذا حصدت؟!

++ قال : ابى هو مربى .. تحت ظلة كنت اجلس ولم اشعر ؟! ومن خيرات اللة لم يدعنى معوزا شيئا ..

++ كان يقدم لى تفاحة من ذهب فى مصوغ من فضة نصيحة فى قالب هادى ؟! ومع كل نصيحة كنت اعارضة .. واقاومة .. وهو يجيبنى بهدوء " يا بنى انا ابوك" ؟!

++ كنت اتحاشى ان اتقابل معة .. لكى لا اسمع صوتة ؟!

++ كنت اشعر انة من جيل متاخر ؟! وكنت اشعر بان كلامة لا يناسب هذا العصر ؟!

++ كنت اتضايق عندما ارى ابى يتقابل مع اصدقائى ؟! واشعر باحراج عندما يتكلم معهم ؟!

فنظرت الية .. وجدتة يتكلم بحسرة شديدة .. ثم تساقطت الدموع من عينية .. ثم توقف عن الحديث .. كانة يرى منظرا فى مخيلتة ؟! وعاد يقول .. واخر مرة سمعت فيها نصيحة ابى ..كانت حولى المعاشرات الردية التى تفسد الاخلاق الجيدة .. هذة المرة التى قاومتة .. كانة عدو لى .. فى حين الطريقة التى كان يكلمنى بها .. كانة هو الابن .. ؟!

++ وهذة المرة .. خرجت من البيت .. كانى خارج من سجن النصائح .. وفى طريقى لاصحابى .. تذكرت اننى نسيت شيئا خاصا بى .. فعدت الى بيتى بعد ربع ساعة .. وطرقت الباب .. ولكنى فوجئت بان كل سكان العمارة متجمعون فى بيتنا .. وحول حجرة ابى .. فسألت ما هذا ؟! فعرفت ان ابى فارق العالم ؟!

++ فتسمرت رجلاى .. ودار تسجيل فى ذهنى لكل كلمة قالها ابى ؟! وذبحتنى كلماتة ونصائحة الهادئة والهادفة .. ؟!

++ رايت ابى ملقى على السرير ميتا .. فتخيلت ملامحة الميتة تكلمنى ؟! وتخيلت فمة مفتوحا ينصحنى ؟! وتخيلت عينية تنظران الى ؟! واصابعة تشير الى ؟!

++تذكرت عندما عدت متأخرا من عند اصحاب السوء.. كان مستيقظا منتظرنى .. وقدم لى الطعام بيدية .. وعندما اشتم رائحة التدخين والخمر .. قال لى " انا خايف عليك يا بنى " .. لا تكن ولدى جاهلا كثيرا .. ولا شريرا .. لماذا تموت فى غير وقتك ؟! وكان يقول " اذكر خالقك فى ايام شبابك " (جا1:12)

++ تذكرت عندما سمعنى اتكلم مع والدتى بدون احترام انة قال لى " العين المسهزة بابيها والمحتقرة طاعة امها تقورها غربان الوادى .. وتأكلها فراخ النسور " (ام30)

++ تذكرت عندما رانى مهتما بالماديات والشكليات .. تكلم عن اقوال سليمان الحكيم " بان الكل باطل وقبض الريح " (جا14:1)

++ تذكرت عندما اختلفت مع احد الجيران وتحولت الى عداوة وشراسة فى قلبى .. قال لى " لا تعط لابليس مكانا "

++ تذكرت الكثير .. ولاحقتنى امواج الافكار .. تضغط على لكى اتوسل لكل السكان الواقفين حولى .. تضغط على لكى اطير فى الشوارع .. واطلب من الكل ان يساعدنى .. كى تعود عجلة الزمان دقائق الى الخلف .. اقدم فيها الاعتذار لابى الذى فارق العالم ..
++ حقاااااااا الوصية تفرح القلب .. " اكرم اباك وامك
akristus
akristus
ملاك نشيط
ملاك نشيط


رقم العضوية : 328
البلد - المدينة : مصر
عدد الرسائل : 191
شفيعك : الملاك ميخائيل
تاريخ التسجيل : 10/04/2008

gamal رد: قصة رائعة

مُساهمة من طرف akristus الخميس 17 أبريل 2008 - 8:39

بجد انا فرحانى ليى انا اقراءة قصة جميلة اوووووى
ميرسى كتير اوووووووووووى
يا كرستين


(**********++++المسيح قام بالحقيقة قام++++**********)
سلام الرب يكون معاكى

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 29 سبتمبر 2022 - 22:58