منتدى الملاك

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتدى الملاك

لك القوة والمجد والبركة والعزة إلى الأبد.أمين +++عمانوئيل إلهنا وملكنا

عزيزى الزائر اذا اعجبك موضوع بالمنتدى يمكنك
أن تضغط على زر أعجبنى اعلى الموضوع
عزيزى الزائر ان اعجبك موضوع يمكنك ان تكون اول من يشاركه لاصدقائه على مواقع التواصل مثل الفيس بوك والتويتر بالضغط على زر شاطر اعلى الموضوع

    السيدة العذراء مريم 3

    سامى فرج
    سامى فرج
    ملاك نشيط
    ملاك نشيط


    رقم العضوية : 2541
    البلد - المدينة : لقاهرة
    عدد الرسائل : 145
    شفيعك : الملاك ميخائيل
    تاريخ التسجيل : 22/06/2010

    cc السيدة العذراء مريم 3

    مُساهمة من طرف سامى فرج الإثنين 9 أغسطس 2010 - 18:15

    وقد‏ ‏أقيمت‏ ‏في‏ ‏المطرية‏ ‏كنيسة‏ ‏مدشنة‏ ‏باسم‏ ‏العذراء‏ ‏القديسة‏ ‏مريم‏,‏وهي‏ ‏كنيسة‏ ‏أثرية‏,‏كانت‏ ‏ومازالت‏ ‏لها‏ ‏شهرة‏ ‏عظيمة‏,‏ولا‏ ‏يزال‏ ‏الناس‏,‏مصريين‏ ‏وأجانب‏,‏يحجون‏ ‏إليها‏ ‏للتبرك‏ ‏بها‏ ‏وبالبئر‏ ‏الشهيرة‏ ‏التي‏ ‏أنبعها‏ ‏السيد‏ ‏المسيح‏ ‏بنفسه‏.‏
    وقد‏ ‏صارت‏ (‏المطرية‏) ‏لذلك‏ ‏مركزا‏ ‏من‏ ‏المراكز‏ ‏الأسقفية‏ ‏المهمة‏.‏
    ويروي‏ ‏المؤرخون‏ ‏أن‏ ‏الجنود‏ ‏الفرنسيين‏ ‏بقيادة‏ ‏الفرنسي‏ (‏كليبر‏) KLEBER (1753-1800) ‏الذي‏ ‏تولي‏ ‏الحكم‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏بعد‏ ‏نابليون‏ ‏بونابرت‏,‏بعد‏ ‏أن‏ ‏انتصروا‏ ‏علي‏ ‏الجيوش‏ ‏التركية‏ ‏في‏ ‏معركة‏ ‏عين‏ ‏شمس‏,‏عرجوا‏ ‏في‏ ‏طريقهم‏ ‏علي‏ ‏شجرة‏ ‏مريم‏,‏وكتبوا‏ ‏علي‏ ‏فروعها‏ ‏أسماءهم‏,‏مستخدمين‏ ‏في‏ ‏ذلك‏ ‏أسنة‏ ‏حرابهم‏ ‏وسيوفهم‏,‏وقد‏ ‏نال‏ ‏بعضهم‏ ‏الشفاء‏ ‏لعيونهم‏ ‏من‏ ‏الرمد‏ ‏بعد‏ ‏أن‏ ‏اغتسلوا‏ ‏من‏ ‏ماء‏ ‏البئر‏,‏وشفي‏ ‏البعض‏ ‏الآخر‏ ‏من‏ ‏أمراض‏ ‏أخري‏,‏وسجلوا‏ ‏شكرهم‏ ‏لله‏ ‏علي‏ ‏ما‏ ‏نالهم‏ ‏من‏ ‏خير‏,‏ببركة‏ (‏شجرة‏ ‏مريم‏).‏
    وماء‏ ‏البئر‏ ‏الأثرية‏ ‏الذي‏ ‏أنبعه‏ ‏المسيح‏ ‏له‏ ‏المجد‏ ‏بيده‏ ‏الطاهرة‏ ‏إذ‏ ‏رسم‏ ‏بأصبعه‏ ‏علي‏ ‏الأرض‏,‏فتفجر‏ ‏الماء‏ ‏نبعا‏ ‏حلوا‏ ‏عجائبيا‏.‏

    المطرية وكنيستها القديمة

    لم يعرف الأقباط تفاصيل إقامة العائلة المقدسة فى مصر إلا فى أواخر القرن الرابع الميلادى ، عندما ظهرت السيدة العذراء للبابا ثاوفيلس الـ23 من باباوات الأسكندرية والذى جلس على الكرسى الرسولى ما بين 384-412 م وذلك حينما أراد أن يدشن المغارة التى أقامت بها فى جبل قسقام ( الدير المحرق الآن ) كنيسة فمنعته لأن رب المجد دشنها بذاته وانتهز الفرصة ليسألها عن تفاصيل الرحلة فروت له ما وضعه هو فى ميمر خاص عُرف بميمر حلول السيدة العذراء بجبل قسقام.

    وبعد القرن الرابع وبداية الخامس عمل الآباء على بناء كنيسة بجوار شجرة مريم التى استظلت تحتها العذراء فى ضاحية المطرية .. وسرعان ما بدأت الكنيسة تجتذب المؤمنين من مختلف المناطق فى مصر وخارجها حتى أن المسيحيين الأجانب حينما كانوا يأتون للزيارة كانوا ينصبون الهياكل للصلاة والتقديس فى هذا المكان كل واحد بلغته وحسب طقسه وذلك لمجاورتها للبئر الذى أنبعه السيد المسيح ولحدائق البلسم ناهيك عن وجود شجرة مريم وورد فى كتاب لأحد المؤرخين القدامى :

    ويبدو أن الرهبان سكنوا هذا المكان لخدمة هذه الكنيسة حيث الهدوء الذى كان يلف المكان وقربه من الصحراء فى العصور الأولى .. ولخدمة الشجرة وحديقة نباتات البلسم .. وابتنوا لهم مساكن وقلالى حولها ، بدليل أن المنطقة التى هبطت فى الأرضية المجاورة للشجرة كشفت عن مبانٍ طينية تشبه قلالى الرهبان.

    المؤرخ المعروف باسم الشيخ المؤتمن أبو المكارم سعد الله بن جرجس بن مسعود، فى تاريخه عن الكنائس والأديرة بين أن الكنيسة الأولي التي ترجع غالباً للقرن الخامس اشتهرت بإسم كنيسة الذهب ربما لكثرة النذور الذهبية، و قد هدمت هذة الكنيسة و أعيد بناؤها سنة 1154 م عن طريق أحد الأراخنه.

    في هذة السنة (1155م) تقررت الهدنة للفرنجة علي أقليم مصر وهو في كل سنه ثلاثين ألف دينار و إهتم بعمارة الكنيسة الشيخ نجيب الدولة إبن المهنا بطرس إبن ميخائيل من ماله وكان (من) مشارف قليوب و أبتاع أ‘در (جمع دار) في وسط البلد في العمارة. و تقرر أن يكرز الميرون فيها لقربها من بئر البلسان (البلسم) و هيكلها بناه بيده أنبا يوحنا البطريرك (رسم في سنة 1189م و تنيح سنة 1215م) طلباً للعجلة في تكريزها بحضور جماعة من الأراخنه و كرزت علي أسم السيدة.

    و في عهد البابا يوحنا السابع الذي جلس علي الكرسي مابين 1188 – 1215 م تم إضافه هيكل لمبانيها، و يخبرنا ابو المكارم كذلك عن تحول هذة الكنيسة إلي مسجد وقت الحروب الصليبية.

    وبعد هذة الأحداث صار النصاري يحضرون في عيد دخول المسيح لمصر (24بشنس = أول يونية) ليحتفلوا فوق البئر و الحجر الذي جلس عليه السيد المسيح، وكانوا يحتفلون بالقداس الألهي فوق البئر لتحول الكنيسة الي مسجد. كما يخبرنا بأنه كان للبئر كاهن خاص للحراسة و لجمع محصول البلسم من الحدائق إسمه القس أبو البدر بن بسطيه.

    تحويلها لمسجد

    كان السبب في نقلها مسجداً بعد ذلك طلوع القيم (خادم الكنيسة) إلي علوها وضرب الناقوس علي المسلمين و وافق ذلك هروب عباس و نصر ولده من القاهرة إلى الشام لأجل ما كان منهما من قتل الخليفة و إخوته و طمع المسلمين فيها.

    إقامة القداس على صخرة البئر بدلاً من الكنيسة

    قدس على الصخرة ببئر البلسان أنبا ميخائيل أسقف بسطه فى سحر يوم الأأحد الرابع والعشرين بشنس سنة تسعمائة وواحد للشهداء الأطهار ( 24 بشنس 901 ش = يونيه 1185 م ) يوم صعود ربنا يسوع المسيح والسيدة مرتمريم والصدبق يوسف إلى مصر الموافق للسادس عشر من صفر ( سنة إثنين ) وثمانين وخمسمائة وتقرب من يده عالم كثير رجال ونساء وأطفال وإماء ( أى جوارى ) وعبيد باتوا فى المطرية ومنية صرد . وقدس أنبا غبريال أسقف مصر بالنهار فى بيعة السيدة بمنية صرد وتقرب من يده عالم كثير أكثر من الأولين وهو إبتداء قداس القبط على الصخرة ثم إستمر فى الآحاد والأعياد ظاهراً جهراً ، مما يقدسه القس أبو البدر من أولاد بسيطة وهو يتولا ( يتولى ) شرط البلسان وتدبيره واستخراج دهنه وثانى قداس فى يوم الخمسين ثانى عشر بؤونه من السنة المذكورة عيد ميخائيل الملاك . وقدس أيضاً بها فى الرابع والعشرين من بشنس سنة إثنين وتسعمائة ( 24 بشنس 902 ش = 1 يونيه 1186 م ) وهو عيد الصعود أيضاً على ما تقدم شرحه (48) ]

    مصير الكنيسة بعد القرن الثالث عشر

    ذكر لنا أبو المكارم قصة الإستيلاء على الكنيسة وأخذها من يد الأقباط ومن هذا الوقت وهذه القصة معروفة ومتداولة ولكن الكنيسة عينت كاهن خاص بحدائق البلسم كما يذكر أبو المكارم .

    وفى أواخر القرن الرابع عشر يشير الرحالة ايمانويل بيلوتى ( 1396 – 1438 ) إلى أن الكنيسة أقامت ما سماه " مقصورة صغيرة للسيدة العذراء حيث تقوم شجرة فرعون (شجرة مريم )."

    وعند زيارة الرحالة ترافيزان للمنطقة سنة 1512 م لم يجد إلا كنيسة صغيرة عبارة عن " منزل صغير أعيد بناؤه عدة مرات وقد إحتفلنا هناك بقداس صغير".وفى القرن السابع عشر زار مصر الرحالة الفرنسى الشهير الأب فانسليب زارها مرتين الأولى عام 1664 م والثانية عام 72/1673 وكتب كتاباً عن كل زيارة فقال عن هذه الكنيسة :" ذهبت مع بعض الفرنسيين إلى قرية المطرية على مسافة ساعتين شرق القاهرة حيث توجد الأماكن التى زارها مخلصنا يسوع المسيح مع العذراء مريم والحديقة التى كانت تزرع سابقاً من نبات البلسان .عند دخولنا البستان وعلى اليمين وجدنا فى الفناء وعلى اليمين مسجد صغير للأتراك ( يقصد المسلمين ) يسمى الآن بالمقعد يقال أنه بُنى على أنقاض كنيسة صغيرة . يوجد فى هذا المقعد حوض صغير من الرخام يُملأ بالماء من قناة ، من بئر عجيب " إذن إستمر الأمر معروفاً من القرن الثالث عشر أن المسجد المجاور لشجرة مريم هو كنيسة السيدة العذراء القديمة ..وبالرغم من ذلك فإن القداسات لم تنقطع فى المنطقة خصوصاً فى عيد دخول السيد المسيح لمصر الموافق 24 بشنس من كل عام .

    كنيسة السيدة العذراء الحالية

    ظلت منطقة المطرية بدون كنيسة فترة من الزمن بعد إندثار الكنيسة القديمة.لذا كانت إحتفالات " عيد دخول السيد المسيح لمصر" والذى تحتفل به الكنيسة القبطية فى الرابع والعشرين من بشنس ( أول يونيو ) تتم فى كنيسة بمسطرد ثم زيارة لشجرة مريم فى المطرية .حتى أنه لما زارت الإمبراطورة " أوجينى " الشجرة المقدسة 1869 م إستقبلها كاهن كنيسة مسطرد لعدم وجود كهنة بالمطرية. وظل الوضع هكذا حتى النصف الأول من القرن العشرين حيث أصبحت الحاجة ملحة لإعادة بناء كنيسة بالمطرية خصوصاً لما زاد العمران وكثر عدد المسيحيين ..فاختارت العناية الإلهية قطعة أرض من بستان البلسم القديم على بعد عدة أمتار من الشجرة المقدسة وتم بناء الكنيسة الحالية عليها .. على مساحة ضخمة فى شارع المقعد وهو الشارع الذى جلست فيه العائلة المقدسة لذا سمى بالمقعد.وارتفعت المبانى خلال سنوات حتى أصبحت الكنيسة اليوم تضم مبنى من دورين الكنيسة العلوية الرئيسية .. والكنيسة الأولى فى الدور الأرضى – ومبانى الخدمات من مكتبة ومكاتب الآباء والأنشطة الأخرى.وتوسعت الكنيسة فى الخدمة الاجتماعية لخدمة أبناء الحى جميعاً فأصبحت تضم اليوم عيادة طبية شاملة جميع التخصصات ومركز للتحاليل الطبية ، وبيت للطالبات المغتربات – حضانة – مشغل – ثم مستشفى وقاعة للعزاء وبيت للمسنين ومركزاً لخدمة الحاسب الآلي وكنيستين صغيرتين ملحقين بالمبنى وملاعب لأولاد الكنيسة .وهذه الأنشطة وغيرها تخدم جميع أهالى الحى بدون تفرقة وأهم ما يوجد بالكنيسة جزء من شجرة مريم الأصلية التى إستظلت بها العائلة المقدسة .

    تمثال للعذراء يبكى:

    السيدة جوليا كيم تعيش فى ناجو - كوريا الجنوبية ، أم لثلاثة أطفال ، تملك تمثال للعذراء مريم يبكى دماء حزنا على خطايا البشر وقد تلقت رسائل من السيدة العذراء مريم منذ سنة 1985 ملخصها هو إيقاظ الناس من التبلد الروحى و البر الذاتى و التركيز على ممارسة الحياة الفعلية لتعاليم الإنجيل و ان يحيا الجميع فى حياة الصلاة و الوداعة و محبة الجميع كما طلبت الصلاة الحارة من أجل رجال الدين البابا، و الأساقفة، و القسوس، و كررت تحذيراتها لكن بشل حازم.
    و فى رسالة أخرى من السيدة العذراء قالت لجوليا :"اننى اصلى بدون توقف من أجل أبنائى الذين سقطوا بإرادتهم و الذين يفسدون الأرض." و أكدت على الرجوع لطريق المسيح قائلة: "إننى اطلب اليكم ذلك لأن العقاب سيحل على جنس البشر فقد دفع الإبن يسوع ثمنا غاليا لينقذ الأرواح الخاطئة." كما بكت العذراء بسبب الإجهاض و قالت: "الأجنة تريد الحياة فأى معاناة أكثر وحشية من تعرض هذه الأرواح البريئة لعقوبة وحشية بأنتزاعهم من بطون أمهاتهم"

    ظهور العذراء فى يوغوسلافيا:فى ميدجورجيا حدثت أقوى ظهورات للعذراء مريم فى نهايات القرن العشرين وبدايات القرن الحادى والعشرين ..
    البداية كانت يوم 24 يونيو 1981، عندما شاهدها 6 من الشباب الكرواتى .. كان يشاهدونها وسط حالات من الأنبهار يفقدوا فيها الأحساس بالزمان و المكان، وقد أثبتت الأبحاث العلمية والطبية التى أجريت عليهم فى "ميلان" وجامعة مونبيليه الفرنسية يوم 28 ديسمبر 1984 أن هذه الحالة من الأنبهار يتركوا فيها أى أحساس بالزمان والمكان أثناء مشاهدتهم لظهور العذراء مريم و رسائلها التى تبعثها لهم .. و قد طلبت منهم العذراء مريم أن يصلوا يومياً من أجل هداية الخطاة .. وقالت العذراء مريم فى أحد رسائلها : " ابنائى الأعزاء لقد نسى العالم قيمة الصلاة والصيام، فعن طريق الصلاة والصيام تتوقف الحروب، وخير طريقة للصيام هى الأكتفاء بالخبز والماء" ..
    لقد أتى الناس من جميع أنحاء الأرض لمشاهدة هذه الظهورات فى ميدجورجيا .. ورسائل العذراء مريم مستمرة حتى اليوم ..
    أخر رسالة للعذراء مريم حتى وقت كتابة هذه السطور كانت يوم 25 سبتمبر 2004 : "ابنائى الأعزاء، أيضاً اليوم أطلبكم أن تحبوا من يكرهكم، أطعموا الجوعان، أفتحوا قلوبكم وصلوا للرب القدوس، لآن مخلوق يجب يشكر الله
    خالقه . صلوا .. أفتحوا قلوبكم للحب الإلهى الذى لن تحصلوا عليه بدون صلاة ، لذلك صلوا .. صلوا .. صلوا ، أشكركم لسماع رسالتى ."
    والرسالة التى سبقتها : " " أولادي الأحبّة ! أدعوكم جميعاً إلى ارتداد القلب. قرّروا‘ كما في الأيام الأولى من مجيئي هنا، لتغيّير حياتكم بالكامل. أولادي الصغار، سوف تكون لديكم القوّة أن تركعوا وتفتحوا قلوبكم أمام الله. سوف يسمع الله صلواتكم ويستجيب لها. إنني أتشفع لكل واحد منكم أمام الله. شكراً لتلبيتكم ندائي." 25 أغسطس 2004
    شاهدة عيان :
    صورة للعذراء مريم ألتقطت فى حجرة الظهورات (التى تظهر فيها العذراء مريم) فى كنيسة القديس يعقوب
    أنقر هنا لصورة مشابهة من ظهورات فنزويلا
    صورة للعذراء مريم ظاهرة فى السحاب
    بعد عدّة سنوات من السماع والقراءة عن ميدجورجيا، تباركت بقيامي برحلة إليها ... كما أخبرتنا كاثي من تكساس عن رحلتها خلال عطلة عيد القيامة 2002:
    " وصلنا في الواقع إلى ميدجورجيا مساء خميس العهد . أول ما قمنا به هو تسلق جبل الصليب يوم الجمعة العظيمة! طوال 20 سنة تقريباً وأنا أصلّي في تكساس، الولايات المتحدة الامريكية، " إرحمنا وارحم العالم أجمع" ... كَوني في ميدجورجيا، كنت أصلّي ليسوع مع أشخاص من العالم أجمع من أجل رحمته ! وعندما بدأت تشملنا الرحمة الالهية يوم الجمعة العظيمة في كنيسة مار يعقوب، كان هنالك مجموعة راكعة بقربي تُصلّي صلاة حارة .. وكانوا يصلّون باللغة العربية، تلك الذكرى كانت تعزيتي خلال الحروب في أفغانستان والعراق.
    وجودي في ميدجورجيا أعطاني إثباتاً حيّاً وحياة، إنه الرجاء، واثقة من أن هنالك عدد كبير جدّاً من الناس في جميع أنحاء العالم، يصلّون باستمرار من أجل النوايا نفسها للرحمة الالهية ومن أجل الشفاء، المصالحة، والسلام، كما نفعل نحن هنا. إنّني متأكدة بأن إتحاد القلوب والفكر (حتى الركوع) هذا، في كلّ أنحاء العالم ساعد كثيراً بتقصير أيام الحرب في العراق!"
    ما يزال الناس من جميع الامم يلتفّون حول السيدة العذراء مريم في ميدجورجيا. أحضر الله الكثير من الحجّاج من كلّ أنحاء العالم. على سبيل المثال، كان يُصلّى درب الصليب يوم الجمعة العظيمة بالانكليزية، الفرنسية، الالمانية، الايطالية، الاسبانية، البولندية، التشيكية/سلوفاكية، الهولندية، الكورية، العربية والكرواتية! أعلمنا مركز المعلومات لرعية ميدجورجيا (www.medjugorje.hr) أنه خلال شهر مارس، قدِم إلى ميدجورجيا حجّاجاً من البلدان التالية: ايطاليا، روسيا، سلوفينيا، اوكرانيا، فرنسا، المانيا، انكلترا، سويسرا، الولايات المتحدة الامريكية، اسبانيا، سلوفينيا، كندا، بورتوريكو، لاريونيون، اليابان، افريقيا الجنوبية، سلوفاكيا، كوريا، الدانمارك، النمسا، تشيكيا، الفيليبين، سكوتلندا، بولندا، كرواتيا، البوسنة والهرسك.

    للموضوع بقية

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 22 مايو 2024 - 4:13